غرق عبارة على متنها فريق كرة قدم اوغندي ومشجعي الفريق

بتاريخ ديسمبر 26, 2016

غرق عبارة على متنها فريق كرة قدم اوغندي ومشجعي الفريق

أعلنت اليوم مصادر مطلعة عن مقتل حوالي 30 شخصا حيث أنهم أعضاء في فريق كرة قدم محلي صغير ومشجعوه،جاء ذلك في حادث غرق سفينتهم في بحيرة البرت غرب أوغندا، بحسب ما أعلنت الشرطة الأوغندية الاثنين.

وقال قائد الشرطة المحلية جون روتاغيرا “كان هناك احتفال على السفينة، وكان الركاب يرقصون وبعضم كان ثملا، وكانت السفينة تنقل عددا أكبر من قدرة استيعابها، 45 شخصا، وكلهم أعضاء فريق كرة قدم إلى جانب مشجعين محليين”.

وأضاف “كانت المياه هادئة لكن المشكلة وقعت حين تجمع الفريق ومشجعوه أثناء الرقص على جانب واحد من السفينة، ما أدى إلى انقلابها، وغرق 30 شخصا”.

وأوضح أن الشرطة وصيادين تمكنوا من إنقاذ 15 شخصا.

والضحايا من قرية كاويباندا في منطقة بوليسا.

وكان يفترض أن يلعب الفريق في مباراة ودية في منطقة هويا المجاورة خلال الاحتفالات بعيد الميلاد.

وهو ثاني حادث غرق كبير يقع خلال أيام في بحيرات أوغندا. فالجمعة قتل 20 شخصا في الظروف نفسها، لكن في بحيرة فيكتوريا (جنوب شرق).

وكان هؤلاء الأشخاص عائدين من جزيرة بوكاسا على بحيرة فيكتوريا حيث امضوا عطلة عيد الميلاد، نحو عنتيبي.

حيث انه تقع في الفترة الحالية حوادث متكررة في المياه الأوغندية، ففي تشرين الثاني/نوفمبر قتل عشرة أشخاص على الاقل في غرق سفينة في بحيرة البرت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *