نتيجة مباراة بوركينا فاسو وغانا 1-0 أمم أفريقيا

1٬615 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 فبراير 2017 - 11:40 صباحًا
نتيجة مباراة بوركينا فاسو وغانا 1-0 أمم أفريقيا

موطني الإخبارية: حصد منتخب بوركينا فاسو المركز الثالث في بطولة أمم أفريقيا, وذلك بعد تغلبه على حساب منتخب غانا بهدف نظيف.

تقرير أول: يستعد منتخب بوركينا فاسو لمواجهة منتخب غانا وذلك لتحديد صاحب المركز الثالث في بطولة كأس أمم أفريقيا, اللقاء سيقام عند الساعة العاشرة مسائا بتوقيت المملكة العربية السعودية.

وكانت بوركينا فاسو خسرت في نصف النهائي أمام مصر بركلات الترجيح 3-4 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الاصلي والاضافي بفضل تألق الحارس المخضرم عصام الحضري الذي تصدى للركلتين الأخيرتين الأربعاء، في حين خسرت غانا امام الكاميرون 0-2 أول من أمس الخميس.

وتختتم البطولة القارية يوم غد الأحد بالمباراة النهائية بين مصر والكاميرون في ليبرفيل.

ولا يعكس مشوار غانا في هذه البطولة التوقعات التي رشحتها بنسبة كبيرة لاحراز لقب اول منذ 35 عاما وخامس في مسيرتها، رغم انها كانت ثاني المتأهلين الى ربع النهائي بعد السنغال التي سبقتها بحكم موقعها التسلسلي في المجموعة الثانية.

وتخطت غانا الدور الأول في المركز الثاني عن المجموعة الرابعة بعد فوزين على مالي واوغندا وخسارتها امام مصر 0-1 في المباراة الثالثة، ثم ربع النهائي بواقعيتها على حساب الكونغو الديموقراطية (2-1)، لكن سقطت في الاختبار الاصعب امام الكاميرون بهدفين نظيفين في دور الاربعة وفشلت بالتالي في خوض النهائي الثاني على التوالي وتعويض خسارتها في النسخة الماضية بركلات الترجيح امام ساحل العاج 8-9 (الوقتان الأصلي والاضافي 0-0).

في المقابل، صبت الترشيحات في خانة بوركينا فاسو لبلوغ النهائي كما فعلت في نسخة 2013 في جنوب افريقيا عندما خسرت امام نيجيريا (0-1)، بعد ان تصدرت المجموعة الاولى على حساب الكاميرون والدولة المضيفة الغابون وغينيا بيساو، ثم اقصت تونس منطقيا (2-0) بعد ان قدمت مستويات رائعة، لكنها سقطت امام مصر بفضل الحضري.
وعن نهائي الترضية، قال مدرب غانا ونادي تشلسي الانجليزي سابقا، أفرام غرانت، بلهجة حزينة “لم يكن ضمن احلامنا ان نلعب هذه المباراة، لكن وبما انها فرضت علينها سنخوضها”.

وقال بعد الخسارة امام الكاميرون “أنا أكثر من حزين، لكننا رغم ذلك قمنا بما توجب علينا وقدمنا كل ما لدينا لبلوغ النهائي فلم ننجح. كنا الأفضل، والأفضل لا يفوز دائما في كرة القدم”.

وعلى المقلب الآخر، قال المدافع البوركينابي ستيف ياغو “وصلنا بالمباراة حتى ركلات الترجيح وهذا يعني اننا قمنا بما علينا. لكن هذه الركلات تعتبر ضربة بوكر (حظ) وخرجنا منها خاسرين”.

وكان ياغو صاحب الكرة الخلفية إلى شارل كابوريه الذي تابعها عرضية باتجاه اريستيد بانسيه فأدرك الأخير التعادل (1-1) بعد ان تقدمت مصر عبر نجم نادي روما الايطالي محمد صلاح.

بدوره قال بانسيه: “لقد خاب املنا قليلا اذ كان بالامكان تقديم مستوى افضل والوصول الى المباراة النهائية ومحاولة احراز أول لقب في تاريخنا”.

ويحمل النهائي “الصغير” الرقم 17 في تاريخ مواجهات الطرفين في مختلف المسابقات، وتتفوق غانا بعشرة انتصارات مقابل 4 هزائم وتعادلين بحسب الموقع الرسمي للاتحاد الدولي (فيفا).

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موطني الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.