أخر أخبار العراق اليوم الخميس 28-4-2016, مجلس النواب يستكمل اليوم التصويت على الحقائب الوزارية

أخر أخبار العراق اليوم الخميس 28-4-2016, مجلس النواب يستكمل اليوم التصويت على الحقائب الوزارية
| بواسطة : Alaa khatib | بتاريخ 28 أبريل, 2016
أخر تحديث : الخميس 28 أبريل 2016 - 1:04 صباحًا

موطني الإخباري: يشهد مجلس النواب العراقي مؤخرا حالة من الشد والجدب الكبيرة ما بين النواب, هذا وسيستكمل المجلس تصويته على الحقائب الوزارية اليوم الخميس خلال الجلسة التى تعقد, وذلك إستكمالا لم تم سابقا.
حيث شهد البرلمان العراقي ومشادات بين عدد من النواب المعتصمين ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الذي ترأس جلسة التصويت على التشكيلة الوزارية الجديدة التي تقدم بها رئيس الحكومة حيدر العبادي، وموافقة النواب الذين حضروا (183 نائباً من أصل 328)، على 5 حقائب وزارية.

في المقابل، أبدى التيار الصدري الذي كان يدفع بقوة باتجاه تغيير وزاري شامل، ما يشبه الرضى، معتبراً ما حصل انتصاراً لإرادة الشعب.
فقد قال كاظم العيساوي معاون الصدر في خطابه أمام المتظاهرين الذين احتشدوا بالآلاف في المنطقة الخضراء: “اليوم انتصرت إرادة الشعب” داعياً البرلمان إلى إكمال عمله في التصويت على التشكيلة الوزارية، وتغيير كافة الوزراء واستبدالهم بتكنوقراط.
وكان مجلس النواب العراقي، صوت الثلاثاء على منح الثقة لخمسة من المرشحين الذي قدم رئيس الوزراء حيدر العبادي أسماءهم ضمن قائمة من التكنوقراط لشغل الحقائب الوزارية في مسعى للخروج من الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد مؤخرًا. وكان نحو 100 نائب معتصمين داخل البرلمان منذ أسبوعين، قد حاولوا عرقلة عقد الجلسة التي حضرها رئيس الوزراء حيدر العبادي.
ونقل البرلمان الجلسة إلى القاعة الكبرى داخل مبنى البرلمان، إثر محاولة النواب المعتصمين عرقلة الجلسة، ومن ثم صوت النواب على أسماء المرشحين. وحظي 5 مرشحين على ثقة أعضاء البرلمان من أصل 10 مرشحين تكنوقراط تقدم بهم العبادي خلال الجلسة لشغل 10 حقائب وزارية.
وصوت البرلمان على تولي وفاء جعفر المهداوي منصب وزيرة العمل والشؤون الاجتماعية بعد قبول استقالة الوزير السابق محمد شياع السوداني، فيما تولى حسن الجنابي منصب وزير الموارد المائية بعد قبول استقالة محسن عصفور، فضلًا عن التصويت على تولي علاء غني منصب وزارة الصحة بعد قبول إقالة عديلة حمود. كما صوت النواب على تولي علاء دشر زامل منصب وزير الكهرباء بعد قبول استقالة قاسم الفهداوي، فيما وافق على تسمية عبد الرزاق العيسى وزيرًا للتعليم العالي بعد قبول استقالة حسين الشهرستاني.
ولم تحظ الأسماء المطروحة لتولي وزارات التربية والعدل، والشباب والرياضة، والثقافة، والنقل والاتصالات، ووزارة الخارجية بالثقة.
وترشح لوزارة الخارجية الشريف علي بن الحسين، واعترض النواب الكرد الذين يمثلون أحزاب الإدارة الكردية في الشمال على توليه المنصب.
تظاهرات الصدر
وكان عشرات الآلاف من المحتجين توافدوا الثلاثاء على مداخل المنطقة الخضراء شديدة التحصين في وسط بغداد للمطالبة بإجراء تصويت برلماني على تعديل حكومي يهدف إلى محاربة الفساد وسط انقسامات بين المشرعين أعاقت خطوات
الحكومة.
ومعظم المتظاهرين من أنصار رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر الذي يضغط على رئيس الوزراء حيدر العبادي من أجل تنفيذ مقترحات للإصلاح طرحت منذ شهور.
وقال مصور من رويترز إن الاحتشاد الذي اتسم بالسلمية بشكل عام هو الأكبر في العاصمة بغداد منذ أسابيع وإن طريقا رئيسيا يمتد لقرابة كيلومترين من ساحة التحرير إلى المنطقة الخضراء امتلأ بالمحتجين. وقالت مصادر أمنية إن المظاهرات دفعت بعض القوات إلى ترك جبهات القتال لتأمين العاصمة.
وتحمل المحتجون الطقس الحار اليوم الثلاثاء ولوحوا بعلم العراق ورددوا شعارات موالية للصدر أثناء عبورهم جسرا على نهر دجلة للوصول إلى بوابات المنطقة الخضراء.

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موطني الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.